الدراسة عن بعد في الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي

من التجارب الفريدة و المتميزة تماما تجربة الدراسة عن بعد في الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي، و التي تميزت بتقديم نوعية متفردة من التعليم غير التقليدي على الإطلاق في الوطن العربي على الأقل ألا و هو التعليم عن بعد و لتوضيح التعليم عن بعد فهو مفهوم من مفاهيم أنظمة التعليم التي تقدم صرا لمجموعات خاصة من الطلاب المسجلين و الذين تمنعهم ظروف عملهم و حياتهم من إكمال دراستهم بالشكل التقليدي من حيث الحضور في الكليات
والجامعات و الأكاديميات التي تقدم خدمات التعليم الموازي (فترات مسائية ) و لكن بنفس شروط و مواصفات التعليم التقليدي العادي بمعنى إن هذه الأكاديميات و الكليات تقدم هذه النوعية من التعليم الموازي و لكن برسوم دراسية كبيرة نسبيا لدى البعض و ذلك لمعرفتها بان من يقبلون على مثل هذه النوعية من الدراسات هم من الموظفين و العاملين بالفعل في القطاعات المختلفة و عليه فلديهم بالضرورة مصدر دخل محدد و ربما يكون لدى بعضهم أيضا أسر و مسؤوليات اجتماعية و مهنية أخرى فقد يكون لدى بعضهم مشروعات خاصة بهم او يعملون بمهنتين في نفس الوقت و عليه فيتعامل البعض مع تلك الاحتياجات بطريق الاتجار بمعنى أن مقدم الخدمة يعلم جيدا بان الطالب المسجل لديه ليس لديه وقت للمذاكرة و الدراسة و الحضور و غيره من المتطلبات التعليمية التقليدية فيلجأ إلى مساومته عن طريق المبالغة في الرسوم المطلوبة ليقوم بإعطائه الشهادة التي يتمانها دون حضور أو تلبية لمتطلبات البرنامج التعليمي المسجل به و هذا بالطبع صورة شائعة من صور الغش و الاتجار العلمي بالشهادات و أما البعض الآخر ممن يقدمون خدمات التعليم الموازي تلك فيلجأون لتجنب هذه الصورة إلى المبالغة في الشروط المطلوبة للانتساب التسجيل لديهم و بحيث يتم وضع اشتراطات متعددة من حيث دفعة التخرج و المؤهل العلمي و المؤهل الوظيفي و السن و تقدير التخرج و درجة إتقان اللغة و يرها و قد يصل الأمر إلى ضرورة تسديد مبلغ إضافي للتأمين على حضور الطالب و انتظامه في الدراسة لا يسترده الطالب إلا في حال نجاحه فقط كل تلك الصور من التساهل المفرط إلى التعقيد الشديد لا تساهم في إقبال الكثيرين على هذه النوعيات من التعليم و الذي هو ف النهاية تعليم تقليدي و لكن فترة مسائية دلا من الصباحية التقليدية أما هنا في الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي، فتختلف الصورة تماما عما سبق توضيحه من حيث أنه يتم التسجيل في جميع البرامج بشكل إلكتروني تماما و تتم العملية بنظام شديد و سلاسة واضحة دون تعقيد أو مبلغة سواء في الرسوم أو متطلبات التسجيل في البرامج حيث تتراوح شروط التسجيل في برامج الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي، أعلاها هو الحصول على الدرجة الجامعية الأولى (البكالوريوس أو ما يعادلها من قبيل الليسانس أو الدبلوم العالي) في أي تخصص و أي دفعة تخرج و أي تقدير تخرج و يطلب هذا المؤهل كشرط أساسي في التسجيل في برامج مثل (الماجستير المهني – ماجستير إدارة الأعمال – برامج المستشارين – بعض برامج الزمالة البريطانية) فحسب و يمتاز برنامج ماجستير إدارة الأعمال بميزة تفر دية للتسجيل به و هي إمكانية التسجيل به عند الحصول فقط على الشهادة الجامعية المتوسطة (سنتان دراسيتان ما بعد الثانوي) في أي اختصاص مع شهادة خبرة في حقل إداري لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات موثقة و معتمدة من جهة العمل المصدرة له حقا الأمر هنا يختلف كثيرا عن الاتجار بكل صوره تماما لذلك هو تعليم محترم تقدمه الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي، حصرا لطلاب العرب الراغبين في التميز.

شاهندة عبد المحسن